تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


طفلك والذهاب إلى المدرسة للمرة الأولى


متابعة/ نرجس

 

غالباً ما يقلق الأهل حيال ذهاب طفلهم للمدرسة وهم يريدون دائماً إلحاق طفلهم بأحسن المدارس ليحصل على تعليم عالي الجودة، ولكن في كثير من الأحيان يكون من الصعب على الأهل إقناع طفلهم بضرورة ذهابه للمدرسة.وهناك بعض الخطوات والنصائح التي ستمكنك من التعامل مع طفلك إذا كان قلقاً حيال خوض تجربة المدرسة ولا يريد الذهاب.


 خذي طفلك معك واذهبا للمدرسة قبل بدء الدراسة لتتعرفا على كل الأماكن داخل المدرسة وبالتالي يتمكن الطفل من الشعور أن المكان مألوف بالنسبة له، حاولي أن تجعلي طفلك يشاهد المناطق المهمة داخل المدرسة.
 اشرحي لطفلك بالتفصيل ماذا سيحدث بالضبط في أول أيامه الدراسية مع الوضع في الاعتبار أن حقيقة ذهاب الطفل إلى المدرسة لأول مرة وبدء مرحلة جديدة في حياته لن تمكنه من تخيل كيف سيكون الوضع، يمكنك أن تتحدثي مع طفلك عن كيفية سير أحداث اليوم الدراسي داخل المدرسة لتساعديه على أن يتخيل كيف سيكون الوضع.
اعلمي أن طفلك يكون الصور داخل عقله وخياله ولذلك فإن تحدثك معه عن اليوم الدراسي سيسهل عليه تجربة الذهاب إلى المدرسة لأول مرة في حياته ويجعل الجو الدراسي مألوفا لديه إلى حد ما.
 اطرحي بعض الأسئلة المحددة على طفلك ليتمكن من تخيل الموقف داخل المدرسة، فيمكنك مثلا أن تسألي طفلك عن أصعب جزء في موضوع دخول المدرسة للمرة الأولى ويمكنك أيضاً أن تسأليه عن الأشياء التي تقلقه من الذهاب للمدرسةـ وتستطيعين أيضاً أن تسأليه عن الأشياء التي يتطلع إليها عند ذهابه إلى المدرسة للمرة الأولى في حياته.
 حاولي أن تبدئي في تعويد طفلك على ضرورة النوم مبكراً قبل أن يأتي يوم دخوله المدرسة لأول مرة، يمكنك مثلاً أن تقومي بتحديد موعد معين ينام طفلك فيه مبكراً قبل بدء الدراسة بأسبوع أو أسبوعين، حاولي أن تقومي بإيقاظ طفلك مثلا 15 دقيقة مبكراً عن موعد استيقاظه واطلبي منه الخلود للنوم 15 دقيقة قبل موعد نومه الأصلي.
 يمكنك أن تحاولي زيارة فصل طفلك الدراسي قبل بدء الدراسة بيوم مثلا حتى يشعر طفلك بالأمان بعض الشيء ويشعر بأنه يرى بعض الوجوه المألوفة، وحتى إذا كان طفلك يعرف بعضاً من زملائه في المدرسة، فيمكنك أن تشجعيه على التعرف على أصدقاء جدد.
 اسمحي لطفلك أن يختار بعض الخيارات البسيطة الخاصة بذهابه إلى المدرسة لأول مرة. فعلى سبيل المثال إذا كنت ستحضرين لطفلك علبة لحمل الطعام فدعيه يختار هو لونها أو تصميمها، وأيضاً على سبيل المثال إذا كنت تقومين بشراء الأدوات المكتبية والمدرسية لطفلك، فيمكنك أن تجعليه يختار الأدوات معك حتى يشعر بأنه يملك بعض القرار.
 فكري جيداً في الطريقة التي ستودعين بها طفلك قبل الذهاب للمدرسة لأول مرة، وهل سيكون الوداع سريعاً أم أنك ستجلسين معه لخمس دقائق مثلاً؟.
 اقرئي لطفلك كتبا واحكي له قصصاً عن دخول المدرسة لأول مرة ليشعر عند ذهابه فعلياً للمدرسة أن الأمر مألوف عنده وحتى يشعر أيضاً ببعض الارتياح.
 المعلمون أو المدرسون أحيانا قد يكونون مخيفين مما قد لا يحمس طفلك على الذهاب للمدرسة، ولذلك يمكنك أن تتحدثي مع طفلك عن تجربتك أنت في المدرسة وعن المعلمين الذين كانوا يقومون بتدريسك، يجب على طفلك أن يعلم أن معلمه سيعتني به في المدرسة، ويمكنك أن تحاولي تعريف طفلك على بعض من مدرسيه قبل بدء الدراسة بيوم على سبيل المثال.
 إن الطفل في سن الثالثة وحتى الخامسة يحب اللعب جدا ولذلك فإنه قد يشعر بالضيق عندما تأتى لتقولي له إنه يجب عليه أن يذهب إلى المدرسة لأنه سيظن أنه لم يعد هناك وقت للعب بعد الآن، ولذلك يجب أن تشرحي لطفلك أنه سيجد الكثير من الأصدقاء في المدرسة ليلعب معهم.

نصائح للأمهات
 إذا رأيت ابنك في حالة غير طبيعية فاعرفي السبب ولكن بالحيلة والذكاء وإذا صعب الأمر فاسأليه بكل لطف.
 لا تكوني عصبية مع ابنك بل وضحي له خطأه من تعبيرات وجهك وتذكري أن الطفل يقرأ حركاتك وسكناتك.
 اتركي له الحرية في اختيار ما يشاء من الثياب.
 تذكري أن الطفل ذكي جداً وحساساً.
 لا تكذبي على طفلك حتى ترضيه فإنك بذلك تجعلينه يكذب عليك حتى يرضيك وبالتالي تصبح من صفاته الكذب.
 وضحي حالتكم المالية لأبنائك بكل لطف.
 اجعلي ابنك ينتقي أصدقاءه، ولكن راقبيه دون أن يشعر ولو استدعى الأمر تعرّفي بأهل أصدقائه وزوريهم في المناسبات.
 إذا تحدث ابنك معك فأصغي لحديثه وتحدثي معه بمنطق.
 لا تقومي بعمل كل شيء لابنك بل اجعليه يقوم ببعض الأعمال.
 إذا رسب ابنك في الامتحان لا توبخيه بل كوني معه وابحثي عن نقاط ضعفه في بعض المواد وعالجي هذه الأسباب.
 إذا كره ابنك المدرسة فاعرفي السبب، وإذا لم تعرفي منه فاذهبي للمدرسة واسألي عن أحواله.
 علمي ابنك أن يحدد وقتا للمذاكرة وهيئي له المكان المناسب وساعديه في بعض المواد إذا استدعى الأمر.
 اهتمي بمظهر أبنائك كما تهتمين بمظهرك.

الأبناء قبل سن السنوات الست
 عدم لطم وجه الطفل في هذه المرحلة بتاتاً (فهذا يسبب له جبناً وشخصية ضعيفة في المستقبل وينشأ إنسانا جبانا يخاف من أي إنسان يلوح بيده في وجهه).
 عدم الصياح أي التحدث بصوت مرتفع جداً في وجوههم بمجرد فعل أي شيء خاطئ من وجهة نظر الوالدين (فهذا الأسلوب يجعل الطفل يتبع نفس الأسلوب في التعبير عن آرائه).
 عدم التعصب أمام الأطفال في أي موقف وعدم تكسير أي شيء بعصبية بحجة الانفعال فهذا السلوك أيضا ينتقل إلى الطفل ويشعر بأن تكسير الأشياء في الانفعال هو السبيل لهدوء الأعصاب).
عدم تدخين الأب أو الأم أمام الأطفال وهذا بصرف النظر عن البيئة غير الصحية فان الطفل يبدأ في وضع أي شيء بفمه لتقليد الوالدين في التدخين.
 عدم الظهور بدون ملابس أمام الأطفال (عرايا)، حيث يعتقد كثير من الآباء والأمهات إن الأطفال في هذه السن لا ينتبهون إلى مثل هذه الأمور ولكني أؤكد إن الأطفال من عمر سنة ونصف السنة ينتبهون لكل شيء ويحفر بذاكرتهم.
 حذار جداً من إن يرى الطفل والديه في أوضاع جماع، فإن هذا الوضع لن يذهب من ذهن الأطفال وهذا يحدث للأطفال في عمر الرضاعة، حيث يكون الطفل في غرفة الوالدين ويعتقد الوالدان أن الطفل راقد (نائم) وفى بعض الأوقات يكون الطفل صاحياً ويعتقد الآباء إن الطفل لا ينتبه لهم لكنه عندما يكبر بعض الشيء يبدأ في تقليد هذه الحركات ويسبب مواقف محرجة جداً لوالديه أمام الناس.
 لا يرى الأطفال في هذه المرحلة الوالدين وهما يتشاجران فهذا يؤدى إلى انكسار الإحساس الأمني لديه، حيث يرى إن أحب الناس إلى قلبه وهو يعاني ويبكي فيشعر بالكره لوالده مما سببه لوالدته.
 الطفل في هذه المرحلة يحب الاهتمام بتنمية الذاكرة عنده وهذا بالطلب منه إن يحكي قصة قد سبق واستمع لها.

 



 


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2