تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


دراسة في..الإستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد في العراق


أهدافها المستقبلية

بناء مجتمع نزيه وشفاف يتولى إدارة شؤونه جهاز إداري رشيد كفء وفعّال قادر على مواكبة التغيير ويحسن إدارة الموارد ويقدم خدمات متميزة للمواطنين، ورفع وعي المواطن العراقي يمثلون (قيادات مجتمعية – شيوخ ووجهاء عشائر- ورجال دين وناشطين في مؤسسات المجتمع المدني والإعلام والقطاع الخاص والأكاديميين وشباب تحت خمس وعشرين سنة) بخطورة الفساد على التنمية وتقديم الخدمات والعمل على خلق إرادة شعبية ورأي عام ضد الفساد.

 

 


إعادة تدريب مدربي مؤسسات المجتمع المدني المنضوية تحت تحالف من اجل نزاهة المشاركين في التدريب الخاص الذي إقامته هيئة النزاهة في فندق المنصور. إعداد فريق متخصص لوضع الخطة التنفيذية لمؤسسات المجتمع المدني ضمن الخطة الوطنية لمكافحة الفساد. وضع هيكلية لإدارة برنامج مؤسسات المجتمع المدني في الخطة، حيث يكون مجلس الإدارة للتحالف هو أعلى جهة تنفيذية ورقابية للبرنامج ومشرفاً ومتابعاً ميدانياً للتنفيذ. تم وضع خطة تنفيذية لفعاليات البرنامج كما موضح في المرفق. (مرفق الخطة التنفيذية). تم وضع منهج تدريبي واضح وشامل لاستخدامه في التدريب من قبل المدربين (حيث أكد المواضيع التالية)) مع التأكيد على استخدام أساليب متعددة بالتدريب منها (العصف الذهني، تبادل الأدوار، الأسئلة والأجوبة، المحاضرة، الأمثلة، الصور التوضيحية...). المواضيع التي تم التأكيد عليها: اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد،تعريفها والغرض منها: موقف العراق من الاتفاقية. دور المواطن ومؤسسات المجتمع المدني في الاتفاقية. الستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد في العراق 2010- 2014. المؤسسات المسؤولة عن مكافحة الفساد في العراق؟ دور منظمات المجتمع المدني في الإستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد في العراق 2010- 2014. دور المواطن في الإستراتيجية وتفعيل أخلاقيات المواطنة الشفافية في الإستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد في العراق 2010- 2014. عدد المحافظات التي تم التنفيذ فيها (14) محافظة، وبلغ عدد المستهدفين خلال المرحلة الأولى (445) مشاركاً توصيات خاصة بالحملة لتنفيذ اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد في مجال التوعية. تطوير كفاءة المدربين المنفذين للحملة. عقد اجتماعات دورية بين الجهات المشتركة بالحملة لتبادل الخبرات واطلاع الإطراف إلى أي مدى تم تنفيذ الاتفاقية. تبادل المدربين بين الجهات. تنفيذ حملة إعلامية موازية للحملة المباشرة. عقد مؤتمر موسع بحضور إعلامي كبير وحضور مستويات عالية في الدولة العراقية لاطلاعهم الى أي مدى تم تحقيق الاتفاقية. توصيات تسرع من تنفيذ اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد. العمل على تشريع قانون مكافحة الفساد وقانون حماية المخبرين وحزمة القوانين المرتبطة. العمل على تشريع قانون حق الاطلاع على المعلومات. العمل على إصدار أدلة حول عمل الوزارات العراقية. العمل على إصدار تقييم سنوي لكفاءة إدارات الوزارات العراقية. العمل على حسم ملفات المفسدين وإظهارها إعلامياً. توصيات خاصة للمنظمات المنضوية تحت تحالف من اجل النزاهة. العمل على إنهاء الموقف المعنوي للتحالف من خلال تسجيله رسميا بالرغم أن جميع الأعضاء مسجلون. العمل على توقيع وثيقة التفاهم مع هيئة النزاهة. تطوير قدرات المدربين للتحالف توسيع عدد المنظمات المنضوية للتحالف واختيار المنظمات المتخصصة ومراعاة تغطية الرقعة الجغرافية. عقد جلسة مع مدير تنفيذ الحملة واللجنة المشكلة من دائرة العلاقات في هيئة النزاهة لتطوير آليات التعامل في الخطة. إعداد خطة لإطلاق حملات توعية وطنية لمكافحة الفساد تهدف إلى رفع الوعي الجمهور بخطورة الفساد ومناصرة الأجهزة الرقابية وخلق رأي عام مضاد للفساد باستخدام جميع الوسائل السلمية (ورش، منتديات، إعلام ،كسب الدعوة والتأييد...). العمل على تعزيز العلاقة مع السلطات التشريعية (وخاصة مجلس النواب العراقي) كإفراد او مؤسسة لدعم الاتفاقية من خلال تبنيها وإصدار تشريعات خاصة لمكافحة الفساد. العمل على تقديم الدراسات والأبحاث المختصة لمعرفة مدى مواءمة التشريعات الوطنية مع بنود الاتفاقية. العمل على إجراء تقيم ذاتي حول تطبيق الاتفاقية.وإصدار تقرير ظل حول ذلك. العمل على إعداد خطة لمراقبة كيفية تنفيذ الاتفاقية من قبل جميع الإطراف. العمل على تطوير إشراك القطاع الخاص (التحالف قدم الى هيئة النزاهة مسودة مشروع لقاء عن “دور القطاع الخاص في مكافحة الفساد”. الورش المنفذة في الوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة: بلغ عدد الورش المنفذة (147) وقد بلغ عدد المستهدفين (7630). المقترحات: ضرورة تزويد المتدربين بوسائل إيضاح مثل أفلام وثائقية توضح تجارب البلدان الأخرى التي نجحت في التخلص من الفساد بشكل جيد. ضرورة صرف مستحقات كلف ورش التوعية للنهوض بكامل التزاماته. مقترحات التوعيـة: 1-عقــد مثل هذه النشاطـات في المؤسـسـات العـلمية والتـربـويـة. 2- التركيـز على شريحـة الشـباب في نشـر النزاهـة ومكافحـة الفسـاد. 3- تخصيص وقت أكثـر من يـوم لكـل ورشـة يتنـاسـب مع حجـم البرنامـج. 4- تفعيـل القوانيـن الرادعـة للفسـاد. 5- تمحيـص القوانيـن والتشريعـات التي من الممـكن أن ينفـذ فيها الفسـاد. 6- تكثيـف الـورش وتعزيـز دور المواطنـة في المساءلـة والمحاسبـة. 7- تشكيـل لجـان مـراقبـة في الدوائــر الرسميـة. 8- تعزيـز العلاقـة بيـن المواطن والمسؤول من خلال منظمات المجتمع المدني. 9- محاسبة المقصرين والمتورطين في عمليات الفساد. 10- توفر فرص عمل للعاملين وأصحاب الشهادات وتوفير الخدمات. 11- القضاء على المحاصصة الطائفية ونظام المحسوبية والمنسوبية في الدوائر. 12- الزيارات المستمرة للدوائر الحكومية من قبل الجهات الرقابية. 13- تعزيز المواطنة في مجال مكافحة الفساد. 14- تكثيف برامج مكافحة الفساد في المحافظة وخلال السنة. 15- دعم رسائل الإعلام بالخبرات. 16- دعم دائرة المفتش العام ليكون فعالاً أكثر. 17- تطبيق القوانين بحق كل من يثبت عليه الفساد. 18- مكافحة الروتين القاتل في الدوائر. 19- معالجة الفروق بين الرواتب العالية والمستويات الدنيا. 20 - تفعيل قوانين رادعة بحق المجرمين. 21- التأكيد على دور الإعلام في نشر الثقافة القانونية والأخلاقية. 22- حضور المعنيين من المسؤولين في الورش. 23- توزيع ونشر ثقافة النزاهة في الصحف والمجلات وحتى مستوى رياض الأطفال. 24- تشريع قوانين وتشريعات تعنى بمكافحة الفساد في القطاع الخاص (تجار، شركات، مستثمرين). 25- زيادة عدد المشاركين في الورش. 26 - وضع برامج إعلامية خاصة يشجع على مكافحة الفساد. 27- التغطية الإعلامية تكون ضرورية لتسليط الضوء على فعاليات الوزارات في هذا المجال ولم يتضمن نموذج الكلفة التخمينية لورش وضع صرفيات لكلفة التغطية الإعلامية.



 


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2