تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


الأتيكيت


كلمة تعني التهذيب واللياقة وتحمل الفرد على تحسين علاقته بالآخرين والاتيكيت يعني حسن التصرف واللطف للحصول على احترام الذات وتقدير الآخرين وهو السلوك الذي يساعد على الانسجام والتلاؤم مع بعضهم البعض ومع البيئة التي يعيشون فيها.


اتيكيت دخول المصاعد
عند دخول المصعد أنتظر حتى يخرج من في الداخل أولا وإذا صادف وكان بجوارك أحد سوف يصعد معك فإذا كانت سيدة فيمكن من باب الذوق السماح لها بالدخول أولا ونفس المعاملة طبعا للأشخاص المسنين ،من الأفضل عند دخول المصعد ووجد أشخاص في الداخل فمن الأفضل إلقاء التحية عليهم.

إتيكيت التواجد داخل المصعد
أثناء التواجد بالمصعد فمن الأفضل خفض صوتك عند الحديث مع رفقتك لان المكان ضيق وهذا ينطبق على تشغيل الموسيقى بصوت مرتفع فلا تسمح لموسيقى أن تعلى عن مستوى أذنك أثناء تواجدك بالمصعد.
وأما إذا كنت أنت ورفقتك وهناك شخص بمفرده فمن الأفضل عدم التكلم من باب الذوق حتى لا يشعر الآخر أنكم تتحدثون عنه خصوصا إذا كان في نفس السن، إذا رغبت في الخروج من المصعد في أحد الأدوار وكنت بعيداً عن الأزرار والباب فمن باب الأخلاق أن تطلب ممن هم في الأمام السماح لك بالتقدم مشيرا لهم أنك ستخرج في هذا الدور.

على مائدة الطعام .
يبدأ المضيف في فك ربطة المناديل ووضعها على منطقة الفخذين ومن ثم يتبعه الضيوف بعمل نفس الشيء.
وتبقى المناديل على الفخذين حتى الانتهاء من الأكل، ويمكن أن يتخلل ذلك تحريك طرف من أطراف المناديل لمسح الفم من آثار الأكل عند الاقتضاء.
وفي حالة الحاجة الى القيام عن طاولة السفرة لسبب ضروري يترك المنديل على الكرسي، حيث أن وضع المنديل على الطاولة على يمين الطبق الرئيسي فهي رسالة تعني الانتهاء من الأكل وهذا ما يفترض أن يقوم به المضيف قبل المضيفين عندما يرى بعين فاحصة أن الجميع قد انتهوا فعلا من الطعام، وعلى الضيوف والمضيف التأكد من وضع المناديل على الطاولة دون أن يطووها او يطبقوها بأي شكل من الأشكال، وتوضع الشوكة والسكين على الطبق الرئيسي بشكل متقابل  على الطبق الرئيسي، ويكون الجزء الحاد من السكين باتجاه عمق الطبق والشوكة تكون مقلوبة (مسنناتها على الطبق)، ومن الأتيكيت أيضاً عدم ترك ملعقة الشوربة في زبدية الشوربة عند الانتهاء منها بل تركها في طبق الزبدية.. وكذلك ملاحظة عدم ترك أي من الأدوات.
سواء السكين او غيرها على الطاولة ، بل ضع كل قطعة في الطبق المناسب لها، فملعقة الشاي او القهوة توضع بعد استخدامها في الطبق الحامل للكوب وهلم جرا.

قواعد عامة:
- تأكد من أن تسمي بالله قبل الشروع في الأكل.
- عدم طلب بقايا الأكل (متعارف عليها عند الإنكليز بحقيبة الكلب) اذا كنت مستضافاً.
- عدم التدخين على طاولة السفرة اذا كنت مستضافاً او مضيفاً اذا كان هناك من لا يدخن على الطاولة.
- أجلس على الكرسي وظهرك مشدود الى الأعلى فهذا يشير الى كونك مرتاحاً.
- عند الانتهاء من الأكل يمكن وضع الكوعين على الطاولة ولكن اثناء الأكل وبين كورسات الأكل ضع يديك على فخذيك او كفيك على طرف الطاولة.
- لا تأكل وفمك مفتوح ولا تصدر أصواتاً مزعجة.
- لا تشفط الشربة بل اشربها بعد أن تتحسس حرارتها برشفة صغيرة.
- لا تشرب مياهاً غازية اثناء الأكل كي لا تضطر الى إخراج الغازات من فمك بشكل مزعج. وان اضطررت الى ذلك فضع طرف المنديل على فمك وأخرجها بدون صوت.
- لو علق شيء في الفم بين الأسنان لا تحاول إخراجه أمام الآخرين.. يمكنك الاستئذان قليلاً وإخراجها إمام المرآة.
- في حالة سقوط أي من الأدوات على الأرض التقطها وضعها على الطاولة واطلب من المضيف او النادل في المطعم بتغييرها.
- الأجانب يضعون الشوكة في اليسار والسكين في اليمين.. تعلم انت أن تضع الشوكة في اليمين والسكين في اليمين وهذا محمود حتى عندهم.
- حاول عدم الإكثار من الكلام والضحك على الطاولة او رفع الصوت  فهذا مخل بالأتيكيت.
- كل مما يليك وفي حال وجود طبق بعيد عنك يمكنك طلبة من المضيف او النادل.
- كل بهدوء ولا تأكل الأكل على بعضة وبسرعة، فهذا من سوء الأدب ناهيك عن انه يساعد على سوء الهضم.
- عند الانتهاء من الأكل احمد الله واشكره.


اتيكيت مواجهة المشاكل والضغوط
ما هو الحل الأمثل عند مواجهة المشاكل والضغوط والمواقف التي تسبب لك العصبية والغضب  تجاه موقف أو شخص معين، وفى هذه المواقف إن لم نواجهها بحكمة وإتيكيت فسوف تسبب لنا في الغالب مواقف محرجة وتطوراً بشكل لا نريده  فما هي الحلول التي تركها لنا الإتيكيت.
القاعدة الأساسية هي التصرف بهدوء ودون انفعال طائش بمعنى أنه لا تتصرف إلا بعد تفكير في السلبيات والإيجابيات والأمور المترتبة على تصرفك مهما كان ضيق الوقت المتاح للتفكير حتى لو كانت دقيقة فلا تكن متسرعا في إصدار الأحكام لأن ذلك يعرضك للمشاكل.
تأكد دائماً أن صوتك غير مرتفع وأن من حولك لا يعرفون ماذا يدور بينك وبين الشخص الذي بينك وبينه خلاف، فاعلم عندما يرتفع صوتك ويبدأ من حولك ينتبهون لك فإنك هنا تسبب نفور الآخرين الموجودين في المكان وليس لهم شأن بسماع صوت كما يمكن أن يتدخلوا فيما لا يخصهم ويكبر الموقف.
لا تتفوه مهما حدث بالألفاظ الخارجة والشتائم ولا تردها على أحد لأن الأمر ممكن أن يتطور إلى قضية سب وقذف.لا ترفع يدك على أحد مهما حدث إلا في حالة صد يد غيرك عنك لان هذا التصرف غير لائق مطلقا وله عواقب وخيمة، فأذكى الأشخاص يحققون ما يريدون دون أن تمسك عليهم خطأ.
حاول ألا يتطور غضبك إلى صوت مرتفع في مكان عام ولا أن تخرج من فمك ألفاظاً خارجة ولا ترفع، يدك فيجب أن تتصرف بشكل لا يمكن لآخرين استخدامه ضدك، مهما كانت العدواة ما بينك وبين شخص لا ترد يده إذا قام بمد يده لمصافحتك أو إذا ألقى السلام عليك لان الخلافات حلها ليس في الخروج عن الذوق.

آداب وإتيكيت التحدث بالمحمول
للتحدث في التليفون المحمول "الموبايل" إتيكيت وآداب يجب الا نغفالها..
الانتباه للطريق والأمان: بالتحدث في التليفون المحمول أثناء القيادة قد يشتت تفكيرك ويعرضك للخطر أنت ومن حولك، لذلك ينبغي الحد من استخدامه أثناء القيادة بقدر الإمكان ، كما ان القانون يمنع ذلك فلا تعرض نفسك لمشاكل وان كان ضرورياً فاستخدم سماعة الموبايل الهيت فون او الهند فرى.
نبرة الصوت الهادئة: ينبغي أن تكون نبرة صوت الشخص المتحدث، وصوت التليفون نفسه هادئة لا تسبب إزعاجاً لغيرك وتحدث بصوت منخفض لأن التليفون له ميكروفون حساس قادر على نقل الأصوات الهامسة وليست المنخفضة فقط.
اختيار نغمة التليفون على درجة هادئة تسمعها حتى لا ينزعج أي شخص عندما يرن، تستطيع أن تجنب أي شخص أي إزعاج قد يصدر منك أو من محمولك باستخدام الذبذبات بدلاً من الرنين وخاصة أثناء الاجتماعات والأعمال الهامة أو في وجود شخص مريض أو نائم.
تحكم في صوتك حتى لو كان هناك زحام، واجعله هو وصوت التليفون منخفضاً للغاية حتى لا يفهم احد ما تقوله ، فعندما تتحدث في التليفون لا تحاول جذب انتباه غيرك إنه يوجد شيء هام بحيث تجعلهم يتطفلون عليك أو يشتتون انتباهك، كما أنك تحاول جذب انتباه من يحيطون بك للتباهي عند ارتفاع صوتك وهي حركة ليست لطيفة منك حتى ولو لم تقصدها.
احترم الحيز الشخصي لجميع الأشخاص، وحاول دائماً التحدث بمسافة تبعد عنهم 30 – 60 سم أو أكثر من ذلك، وإذا لم يوجد لديك حيز خاص بك انتظر حتى يتاح لديك.
لا تتحدث مطلقاً في الغرف المزدحمة والطوابير أو الأماكن الضيقة، فقد تعلم هذا السلوك من خلال مشاهدتك لردود أفعال الآخرين تجاه من يتحدثون في الموبايل بصوت مرتفع .
الخصوصية في المحادثة: السبب الرئيسي وراء اختراع التليفون الخلوي ضمان سير الأعمال الهامة على ما يرام وفي الوقت المناسب لها، لأن في بعض الأعمال ينبغي اتخاذ قرارات فورية وحازمة لا تتطلب أي تأجيل، وبما أن أي معلومة تتصل بالأعمال هامة فيتحتم أن تحاط بشيء من السرية أو الخصوصية فاحرص دائماً على الوقت والمكان المناسبين لنقاش بعض المواضيع أو المشاكل بشكل يتيح السرية لهم.
الابتعاد عن الشجار: ينبغي أن يكون شعار التليفون "خير الكلام ما قل ودل" ، فهو غير مخصص لإدارة شؤون المنزل أو الأسرة أو الشجار في أمور العمل، كما أنه من الأفضل الانتظار لمقابلة الشخص وجهاً لوجه عندما يكون هناك خلاف أو مشادة لأن هذا يؤدي إلى نتائج أفضل، فالمناقشات الحادة أو العالية لها أماكنها الخاصة بها، فلا تستخدمه لفصل الموظفين أو مطاردتهم أو للمجادلة مع رئيس العمل أو للشجار مع أحد،ستجد حرجاً في أن تشارك الجميع في أسرارك وترفع صوتك بالشجار والجدال لتثبت لنفسك وليس لغيرك كما تعتقد بأنك قوي الشخصية وتستطيع إدارة شؤون منزلك وعملك.
التركيز: شيء بديع أن يكون الشخص نشيطاً وينجز كثيراً من الأعمال في آن واحد ويطلق عليه "شخص متعدد الوظائف"، لكن في بعض الأوقات الأخرى تتطلب بعض الأعمال التفرد في إنجازها لأهميتها كما تعكس شكلاً من أشكال عدم الاهتمام والكفاءة، وينطبق الحال مع الموبايل.



 


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2