تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


الإصابة تهدد مشاركة واين روني مع انكلترا في المونديال


شكلت الإصابة في الكاحل التي تعرض لها نجم مانشستر يونايتد ومنتخب إنكلترا واين روني في الدقائق الأخيرة من مباراة فريقه ضد بايرن ميونيخ الألماني والتي خسرها 1-2 في ذهاب الدور ربع النهائي من دوري ابطال أوروبا مادة دسمة للصحف الإنكليزية التي تخوفت من امكانية غياب "الولد الذهبي" لفترة طويلة قد ترسم معها علامة استفهام حول مشاركته في نهائيات كأس العالم.


وجاءت خسارة مانشستر في المرتبة الثانية من الأهمية في عناوين الصحف حيث ابرز صحيفة "ذي صن" عنوانا عريضا كتب فيه "صلوا من اجله"، في حين تحدثت "ذي غارديان" عن "كارثة" في حال اثبتت فحوص الاشعة التي خضع لها اللاعب الأربعاء خطورة اصابته، في ما اعتبرت "ذي تايمز" بأن ما حصل هو "اسوأ كابوس يمكن ان يحصل بالنسبة لإنكلترا".

واغلب الظن أن الاصابة التي تعرض لها روني في كاحله ستبعده عن مباراة القمة ضد تشيلسي السبت المقبل ضمن الدوري المحلي، وعن مباراة الاياب ضد بايرن ميونيخ المقررة في 7 نيسان (ابريل) المقبل.

السؤال المطروح حاليا هو معرفة ما اذا كان اربطة كاحل روني اصيبت بتمزق حاد ما يعني توقفه عن اللعب لاسابيع عدة ما يرسم علامة استفهام حول جهوزيته لقيادة منتخب بلاده في نهائيات كأس العالم التي تنطلق في جنوب افريقيا في 11 حزيران(يونيو) المقبل.

ويتألق روني بشكل لافت هذا الموسم بدليل تسجيله 34 هدفا في مختلف المسابقات ويعول عليه مانشستر يونايتد كثيرا من الناحية الهجومية ولا شك أن غيابه عن الملاعب لفترة طويلة ستشكل ضربة قاضية لطموحات فريقه في احراز اللقب المحلي للمرة الرابعة على التوالي ناهيك عن تضاؤل اماله في أن يتوج بطلاً لأوروبا للمرة الرابعة في تاريخه، خصوصاً أن الشياطين الحمر يعانون أيضا من غياب المهاجم الآخر ماكل اوين حتى نهاية الموسم الحالي.



 


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2