تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


استقبال الأسد لـ"جنبلاط" ينهي سنوات القطيعة والعداء


استقبل الرئيس السوري بشار الأسد الأربعاء 31-3-2010 النائب اللبناني وليد جنبلاط، في زيارته الأولى لدمشق بعد سنوات من القطيعة شن خلالها الزعيم الدرزي مرارا هجمات عنيفة على القيادة السورية.


وذكرت وكالة الأنباء السورية "سانا" أن الأسد وجنبلاط شددا على أهيمة تعزيز العلاقات السورية اللبنانية بما يمكنها من مواجهة التحديات المشتركة.

وأفادت الوكالة أن اللقاء تناول "الروابط الأخوية والتاريخية التي تجمع سوريا ولبنان وأهمية تعزيز العلاقات السورية اللبنانية بما يمكنها من مواجهة التحديات المشتركة وخدمة مصالح الشعبين وقضايا العرب الجوهرية.



 


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2