تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


جامعيون يناقشون العنف ضد المرأة المتزوجة


واسط/ نرجس
أوصى باحثون من اساتذة جامعة واسط بتشريع قانون يعالج مشكلة العنف ضد المرأة بجميع أشكاله وإنشاء مراكز بحثية تعنى بشؤون المرأة المتزوجة لمواجهة مشكلة العنف ضد المرأة التي تبلغ مستويات مرتفعة جداً.
وحذر الباحثون الذين شاركوا في ندوة نقاشية عن آثار العنف على المرأة والمجتمع، من نتائج ذلك، مشيرين الى ان المرأة المتزوجة هي من يتحمل بالدرجة الأكبر الأذى حفاظا على أبنائها من الضياع وان الإناث الأصغر عمراً أكثر عرضة للعنف.


وقال عضو اللجنة الاعلامية في الجامعة فلاح الربيعي لـ (نرجس) الى ان الباحثين اعتمدوا في بحوثهم على واقع المرأة المتزوجة في محافظتي واسط وذي قار لتقارب العادات والتقاليد في ما بين سكان المحافظتين المتجاورتين.
وأوصى الباحثون من اجل إنهاء ظاهرة العنف ان يتم تشريع قانون يعالج مشكلة العنف ضد المرأة بجميع إشكاله، وإنشاء مراكز بحثية تعنى بشؤون المرأة المتزوجة والتوعية والتثقيف بحقوق الإنسان عامة والمرأة خاصة.



 


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2