تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


قضايا غريبة


يطلق زوجته لأنها عاملته برومانسية !!

تسببت رومانسية إحدى الزوجات السعوديات بمنطقة الرياض في طلاقها من زوجها، جراء محاولتها التعامل معه بشيء من الرومانسية في أروقة مطار الملك خالد الدولي.


وكشف الباحث الشرعي والاجتماعي الدكتور عبدالعزيز الزير، خلال استضافته في برنامج تليفزيوني على القناة السعودية الأولى، عن أن هذه الواقعة الغريبة حدثت لمواطن يعرفه بشكل شخصي، بعدما حاولت زوجته التعامل معه برومانسية في المطار، عبر تأبط ذراعه، وتوجيه كلمات رومانسية له، خلال سيرهما.

وأضاف، في تصريحاته التي نشرتها صحيفة «عكاظ» ، أن الزوج لم يرق له هذا التصرف، فقال لها أكثر من مرة «اتركيني يا امرأة»، قبل أن يدفعه الغضب والتسرع إلى رمى يمين الطلاق عليها، لتذهب عند أهلها خارج منطقة الرياض، بينما كشف الزوج عن ألمه جراء تصرفه.

وأظهرت تقارير إحصائية سعودية أن نسبة حالات الطلاق، خلال العام الحالي، بلغت نحو ثلاثة أضعاف حالات الزواج، وأن مدينة جدة هي الأكثر «طلاقا» بين المدن السعودية.

وكشفت وزارة العدل السعودية عن 33 ألفا و954 حالة طلاق، خلال عام 2014، بينما بلغت حالات الخلع 434 حالة، وبلغ عدد الزيجات 11817.

وجاء في إحصاء، نشرته وزارة العدل على موقعها الإلكتروني، أن عدد حالات الطلاق، خلال العام الحالي، زاد بأكثر من 8371 حالة طلاق عن العام الماضي.

ابشع جرائم 2014

 قتلت مراهقة هندية (16 عاما) حرقا بعدما اغتصبت مرتين في منطقة برجاناس المجاورة لكولكاتا في أكتوبر2014، حيث قام مغتصبوها بحرقها بعد اغتصابها.

 تجرد 3 أشقاء مصريين من مشاعر الإنسانية، واشتركوا في جريمة بشعة، ليتخلصوا من أبيهم المسن، للهرب من مصاريف علاجه. 

 ألقت الشرطة في الهند القبض على مدير مدرسة تعرضت فيها طفلة عمرها 6 سنوات للاغتصاب، ووجهت إليه اتهامات بإعاقة التحقيق والإهمال.

 اعترف أب مصري بالتعدي على ابنته الطالبة بالصف السادس الابتدائي وإنجاب طفل منها، والتخلص منه عقب ولادته في ايار 2014.

 قتلت عروس مصرية زوجها شنقا بمساعدة شقيقها قبل انقضاء شهر العسل، وذلك لعدم رغبتها في استكمال حياتها معه، بعد أن تزوجته دون رغبتها وبضغوط أسرية.

 ذهبت معلّمة فلسطينية إلى المحكمة الشرعية في بلدة بيرزيت القريبة من مدينة رام الله، لإتمام إجراءات طلاقها من زوجها، بعد أن أعفته من مصاريف «النفقة»، وكانت طلبت إذنا من مديرة المدرسة على أن تعود لاستكمال يومها الوظيفي بعد ساعة، لكنها لم تعد، حيث ذبحها زوجها في وضح النهار وأمام جميع الحضور في مبنى المحكمة، بعد أن حكم لها القاضي بالطلاق.

 قتل زوج زوجته العشرينية خنقا إثر شجار دار بينهما، أمام شارع المكتبة العامة وسط رام الله وهو الشارع نفسه الذي شهد من قبل حادثة مماثلة إذ ذبح زوج زوجتَه، بعد أقل من ثلاثة أشهر على زفافهما، في حين كانت إحدى قرى محافظة الخليل مسرحا لجريمة قتل أخرى، قام بها شاب بحق شقيقتين، إحداهما فارقت الحياة بعد أن هشّم رأسها بحجر كبير، إثر مقاومتها لمحاولة اغتصابها..

 وفي 15 كانون الأول 2014 تحالف ثلاثة أعمام بالمملكة الأردنية مع شقيق فتاة أردنية عشرينية من المملكة الأردنية، في واحدة من أبشع ”جرائم الشرف” حيث تم استدراج الفتاة من قبل أربعة رجال من أقاربها وذبحوها بالسكين في منطقة نائية.

وأفادت صحيفة عمون الإلكترونية الأردنية بأن الجريمة وقعت لأن الفتاة خرجت مع خطيبها دون إذن وعلم أهلها فاجتمع ثلاثة من أشقاء والدها مع شقيق لها وقرروا التخلص منها بالذبح، غسلا لعارها وعار العائلة!

يذكر أن منظمات المجتمع المدني الأردنية تتحدث سنويا عن ما يقارب الــ25 جريمة شرف في المملكة الأردنية الهاشمية.

 وفي إمارة دبي شهد هذا العام في كانون الثاني 2014 جريمة بشعة إذ أقدمت خادمة على قتل رضيعة مخدومتها الآسيوية البالغة من العمر 11 شهرا خنقا بغطاء رأس نسائي.

 وفي السعودية، في نوفمبر 2014 اعترف سعودي يبلغ من العمر 14 عاما بأنه على علاقة بجارته البالغة 13 عاما وأنه قام بمواقعتها أكثر من مرة، فيما اعترفت الفتاة بأنه عاشرها معاشرة الأزواج لـ4 مرات متتالية وبكامل رضاها ما أدى إلى حملها سفاحا منه.

جرائم عالمية

 في الصين، أصدرت محكمة في إقليم شانشي شمال غربي الصين في 14 كانون الثاني 2014، حكما بالإعدام مع وقف التنفيذ بحق طبيبة سابقة بمستشفى ولادة، بعدما أدينت ببيع 7 أطفال لتجار البشر.

وأحكام الإعدام في الصين تخفف تلقائيا إلى أحكام بالسجن لفترات تصل إلى 25 عاما أو السجن مدى الحياة، وهو ما يتوقف على سلوك المدان داخل السجن.

وذكرت المحكمة أن تشانغ شوشيا، وهي طبيبة توليد بمستشفى في مقاطعة فوبينغ، أقنعت الآباء بتسليمها 6 أطفال بعدما قالت لهم كذبا “إن المواليد يعانون من مشكلات في وظائف الإدراك”.

وفي أمريكا، تواجه امرأة في مدينة يوتا الأمريكية تهمة قتل ستة من أطفالها الرضع، بعدما عثرت الشرطة على جثثهم في خزانة ببيت كانت تقيم فيه.

أما في بريطانيا، فقد حكمت محكمة بريطانية بالسجن لمدة 18 عاما على الأقل على رجل هاجم نساء إماراتيات بمطرقة في شهر أبريل الماضي، وكان فيليب سبينس البالغ من العمر 33 عاما قد هاجم 3 شقيقات من دولة الإمارات العربية المتحدة في غرفهن في فندق كمبرلاند بلندن.



 


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2