تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


المصممة وفاء الشذر:أحاول إزالة اللمسة الحزينة التي قبعت على الأزياء العربية


إنعام عطيوي 

وفاء الشذر فنانة عراقية أبدعت في تصميم الزي الكردي رغم إنها لا تنتمي للأصول الكردية، لكن عشقها للألوان دفعها إلى تصميم أزياء كردية وفلكلورية تميزت بتصاميم جريئة وألوان صاخبة ورونقه جذابة تخطف الألوان حتى فازت في أجمل تصميم للأزياء الكردية بمهرجان عام 2013 لبغداد عاصمة الثقافة الذي أقيم في اربيل.


كما صدح اسمها في عالم التصميم من خلال الأزياء الكردية والأزياء الفلكلورية والتراثية وأكثر الأزياء جذب لها الجمهور هو الزي الكردي الذي حقق لها شهرة واسعة حيث استطاعت من خلال تصاميمها أن تدمج وحدة العراق عن طريق دمج الأزياء الفلكلورية والتراثية البغدادية من الأزياء الكردية وتجعل منه زيا متكاتفا براقا حتى إنها صممت مجموعة من الأزياء الكردية إلى دار الثقافة والنشر الكردية.

وفي لقاء معها تبادلنا الأحاديث وإجابتنا مشكورة عن مسيرتها الفنية في التصميم

 

كيف استطعت أن تخلطي بين الزي الكردي والزي الفلكلوري العربي وان تخلقي هذا الإبداع؟

- بصراحة أحببت الزي الكردي وأبدعت فيه وأحب الألوان الكردية والجمال الكردي منذ صغري وأحب أن أتفنن في الألوان واخلط بينهما حتى اني وجدت ذاتي وموهبتي في الزي الكردي لأنه يجمع كل الألوان ويجمع إكسسوارات جميلة فأبدعت في هذا المجال، وليس فقط الزي الكردي وإنما اعمل كذلك على الزي العراقي الفلكلوري البغدادي التراثي وكذلك الزي الحديث وامتلك لمسة لكل موضوع من المواضيع العراقية واستطيع أن اجمع أطياف العراق بتصميم الزي العراقي البغدادي الكردي.

 

كيف تعلمت الزي الكردي وما هي الصعوبات في تصميمه ؟

- لا أجد صعوبة في تعلم الزي الكردي وكل إنسان إذا أحب عمله يبدع فيه وأنا منذ صغري أحب الخياطة والتصميم وأبدع في هذا المجال، وهذه الموهبة خدمتني في خلق تصاميم للزي الكردي وبما إن الزي الكردي زي جميل ويمتلك نوعا من التنسيق ولديه عدة جوانب استطيع أن أبدع بها إضافة إلى الزي الفلكلوري البغدادي الذي امتلك نحوه عشقا غير طبيعي للزي العراقي التراثي البغدادي ومن خلال هذا الحب أبدعت فيه.

ومن أول معارضي التي أقمتها كان في اربيل، وكان عرضا بديعا جدا لاقى استحسان الجمهور الكردي والعربي واعتبره من أجمل العروض التي عرضت في اربيل ولم يكن له منافسون وانفردت بعرض للأزياء الكردية في مهرجان بغداد عاصمة الثقافة، حيث أضاف هذا العرض لمسة فنية جميلة جذبت الجماهير بعدها أقمت عرضا ثانيا في نادي العلوية في الشهر الثالث للعام الحالي كان عرضا رائعا جدا اشتمل على الزي الكردي والفلكلوري البغدادي وحضرته عدة شخصيات مهمة ولاقى استحسان الجمهور من الخارج ومن الداخل حتى بدأت تأتيني عروض من الخارج، واني انوي افتتاح فروع في كردستان تلبية لمتطلبات الجمهور ولا احصر عملي فقط في بغداد .

 

هل هناك مزج بين الفلكلور للزي الكردي العراقي مع الازياء الكردية في تركيا وسوريا ضمن التصاميم التي قدمتيها؟

-هذه الفكرة هي الان طور العمل، واني ما زلت أحاول طرح الزي الكردي العراقي زي بلدي الذي يستحق أن يأخذ صداه بشكل كامل في البداية ثم من بعدها سأبدأ بالتنوع مع الزي الكردي التركي والسوري ، كما ان الزي الكردي يختلف من منطقة وقرية إلى أخرى وان شاء الله عندي مشاريع مستقبلية كما أني أحاول أيضا أن اعمل أزياء رجالية ولا أتوقف على النسائية فقط .

 

ما هي أكثر الألوان التي تحبذين أن تلبسها المرأة الكردية؟

-الزي الكردي وما يمتلكه من ميزة انه يمتلك كل الألوان ولا يقتصر على لون محدد وأحب أن ادمج كل الألوان ولا أتوقف على لون واحد إلا إذا توقف حسب طلب الزبون.

 

تختلف الذائقة العربية عن الذائقة الكردية في الأزياء كيف تلمسين هذا الاختلاف؟

-تختلف وبشكر كبير من حيث اللون والتصاميم فالزي العربي لا يحبذ الألوان الصاخبة والتي تحتوي على البهجة والجاذبية بينما الزي الكردي يحب الألوان التي تحوي على البهجة والسرور والألوان المفرحة كما إن البيئة التي يعيش فيها الجمهور أيضا تختلف وهي من تعكس هذه الذائقة على نفسية الإنسان فالبيئة تعكس الواقع ودائما الأرض الجميلة والطبيعة الخضراء هي من تعكس حب الألوان على الزي الكردي عكس البيئة العربية وخاصة في بغداد فالبيئة العربية في بغداد تحمل شيء من الانغلاق والحزن عكس كردستان تحمل ألوان الطبيعة والبيئة المنفتحة حيث طفحت الطبيعة على ألوان ملابسهم من خضار ومياه وانهار وبينت جمال الطبيعة الخضراء حتى على نفوسهم وطريقة اختيارهم للأزياء وهذا اللمسة لاحظتها موجودة عند اغلب الزبائن الذين يطلبون ألوان فرائحية التي تحمل الفرح أكثر ولا يرغبون الألوان القاتمة.

 

أضفت لمسات جديدة على الزي الكردي فما هي اللمسة التي ترغبين بإضافتها على الزي العربي؟

-إن عشقي للتراث البغدادي والفلكلوري هو من يجعلني أبدع في هذا المجال حيث أحاول أن أزيل اللمسة الحزينة التي قبعت على الأزياء العربية وامسح عن التصاميم الحزن ، صحيح إن الأسود هو سيد الألوان كما هو معروف ولكن نحاول أن نزيح هذا السواد.

 

أضفت الحجاب على الزي الكردي هل تعتبرين هذا لمسة جديدة غيرت من الفلكلور الكردي؟

-الحجاب موجود في كل بلد وفي كل القوميات ويوجد نساء كرديات محجبات، والحجاب في الزي الكردي يعتبر جدا سهل حيث استطيع أن اعمل زي كردي خاص للمحجبة وأطبق على الحجاب الإكسسوارات حيث هذه الإضافات هي من تجعل الزي يكون أجمل ويضيف إطلالة جميلة أكثر وذلك لان الزي الكردي يحوي على إكسسوار وهذه الإكسسوارات استطيع إدخالها على الحجاب.



 


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2