تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


لعب الأطفال أمر تربوي


تمت البحوث التربوية بألعاب الأطفال في مرحلة الطفولة على أنها ظاهرة سلوكية لتقليد الكبار يظهرونها في مواقف حياتية ووظيفية متنوعة حيث يحاولون تقليد الكبار في أعمالهم وحركاتهم وأدوارهم في الحياة، لهذا فالألعاب الهادفة ذات الخدمة الوظيفية وخاصة في مرحلة الطفولة المتأخرة، ضرورة لتدريبهم وتهيئهم لمواقع تخدم المجتمع، من حيث خفة الحركة والقوة الحسية، لان الحياة ومتطلباتها في حاجة إلى إنسان يتصف بالجرأة والإقدام والتصويب والبراعة.


اهوتؤكد بحوث سيكولوجية لعب الأطفال، إن لعب الطفل أصبح امرأ تربويا ضرورياً، لما له من تدريب رياضي مفيد ومتعة حركية تجعل الطفل قويا في جسمه، ومتناسقا في نشاط القوة العضلية والحركية واكتساب المهارة، وهكذا نرى أن تشجيع الأطفال أثناء اللعب من الأمور التربوية التي لا بد من ممارستها ضمن البرامج التعليمية المرغوب فيها.



 


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2