تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


كل ما يجب أن تعرفيه عن أحمر الخدود


احمر الخدود من المستحضرات التجميلية التي لا تستغني عنها السيدات عند تطبيق المكياج، و أهميته تكمن في قدرته على إظهار البشرة نضرة و مشرقة و يمنح المرأة اطلالة وردية متألقة، كما انه يتحول في أحيان كثيرة الى وسيلة للتمويه عن بهتان البشرة و اخفاء تعبها، 


اضافة الى أن احمر الخدود يلعب دورا مهما في تحديد ملامح الوجه بشكل متناسق و يخفي أحيانا عيوبه كالمساحات العريضة و بروز الانف مثلا، و بالطبع كل هذه المزايا تتحقق فقط في حالة ما إذا تم اتقان الخطوات الاساسية و القواعد الضرورية احترامها عند تطبيقه.

و مع التجديدات التي تعرفها صيحات المكياج اصبح من البديهي أن يتوفر احمر الخدود في أنواع كثيرة، و ذلك من اجل تلبية الأذواق المتعددة و توفير إمكانيات مختلفة لتطبيقه، و عموما تتوفر منه ثلاثة أنواع رئيسية و النوع الأول هو احمر الخدود البودرة الذي يتم وضعه بعد وضع بودرة الوجه الاساسية و باستعمال الفرشاة الكبيرة يتم توزيعه على عظام الخدود، و النوع الثاني يأتي بتركيبة كريمية و هو ما يسمى بالبلاشر الكريمي و هذا النوع يتميز بثابته و لونه القوي، و يتم وضعه بعد كريم الأساس و قبل البودرة و عند تطبيقه نبدأ بعظام الخدود و نوزعه الى الأعلى بواسطة الإسفنجة او أطراف الأصابع، و النوع الأخير هو احمر الخدود السائل او الجل و يوضع على الخدود بعد كريم الأساس و بإمكاننا حتى وضعه لوحده في فصل الصيف للحصول على بشرة وردية و اطلالة طبيعية.

و بالنسبة لقواعد وضع احمر الخدود فهي تخضع ايضا لأشكال الوجه المختلفة، فالوجه الطويل يحتاج الى التمويه عن طوله بخلق مساحة عرضية وهمية و ذلك بوضع المستحضر أثناء الابتسام عند قمة الخدود و توزيعه الى الأسفل، اما الوجه المربع فنضعه عند الابتسام في النقط التي تبدو فيها العظام بارزة و نمدده باتجاه الأذنين مع وضع القليل منه عند اسفل الخدود. و في الوجه الدائري الذي تختفي فيه عظام الوجه فنحاول إظهارها و إبرازها بوضع احمر الخدود تحت عظام الوجنتين و ليس فوقها لتجنب الزيادة من دائرية الوجه، اما شكل الوجه البيضاوي فهو من الأشكال المثالية و التي لا توجد أي مشكلة فيع عند تطبيق البلاشر، بحيث يتم وضعه على العظام البارزة و يتم توزيعه الى الأذنين.



 


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2