تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


أبن النفيس..عالم في الطب والفلسفة والدين


يعد أبو الحسن علاء الدين المعروف بأبن النفيس واحداً من أشهر علماء الطب والفلسفة والدين.. ولد في بلاد الشام (دمشق) سنة 607 هـ.. ومنذ صباه اتجه الى دراسة علوم الطب على يد أشهر العلماء في ذلك الزمن ومنهم (مهذب الدين الدخوار).. 


هاجر الى مصر في زمن السلطان قلاوون.. ومارس مهنة الطب في مستشفى الناصري ومستشفى المنصوري.. وتوسع في دراسة علوم الطب حتى اصبح عميد الاطباء والطبيب الخاص للسلطان ومن المقربين اليه.. ومن أهم انجازاته  اكتشاف الدورتين الصغرى والكبرى للدورة الدموية، ووضع نظرية باهرة في الإبصار والرؤية.. وكشف العديد من الحقائق التشريحي.. وجمع شتات المعرفة الطبية والصيدلانية في عصره.. وكان يحضر مجلس أبن النفيس الأمراء وكبار الاطباء وغيرهم.. فهو لم يكن مختصاً في علوم الطب فقط.. وانما كان عالماً في الفلسفة واللغة والفقه (اي في المسائل التي شرعها الدين).. وله في جميع هذه المجالات كتب كثيرة ومنوعة منها: الرسالة الكاملية في السيرة النبوية والمختار في التغذية وشرح الهداية والموجز في الطب والمهذب في الكحالة (أي في طب العيون).. وكان ابن النفيس قد وضع مسودات موسوعته في ثلاثمائة مجلد تمثل صياغة للجهود العلمية في الطب والصيدلة لخمسة قرون من العمل المتواصل وضعها لتكون نبراساً ودليلاً لمن يشتغل بالعلوم الطبية.. توفي أبن النفيس في العاصمة المصرية القاهرة سنة 687 هـ.



 


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2