تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


لماذا يتجسس الزوج على زوجته ولماذا تطارد الزوجة زوجها لنفس السبب؟


 

ربما سمعنا عن عمليات تجسس بين دولة وأخرى او ربما نكون قد شاهدنا أفلاماً تحكي قصصاً خيالية او واقعية عن التجسس لكـن هل سمعت عزيزي القارئ بأزواج يتجسسون على زوجاتهم؟ وهل بينكم أعزائي القراء من الرجال من يمارس هذه المهنة الخطيرة ضد زوجاتهم، إذاً فلنتساءل هل تحتمل الزوجة حالة المراقبة الدائمة التي قد يحاصرها بها زوجها ولو كان بدافع الخوف والغيرة والحب المجنون؟


 

 

 

زوجي يراقب اتصالاتي

رواء 25 عاماً قالت: كان زميلي في الجامعة تزوجنا بعد قصة حب عاصفة، كان يؤكد لي في كل مناسبة ان الاحترام والثقة المتبادلة هما أساس نجاح أي علاقة زوجية تمسكت به وتنازلت من اجله عن بعض متطلبات حياة الرفاهية التي كنت احلم بها خصوصاً اني أتمتع بقدر كبير من الجمال وعائلتي على مستوى اقتصادي جيد، مرت الأشهر الثلاثة الأولى من زواجنا هادئة وبعدها كانت المفاجأة التي صدمتني، فقد شعرت به ذات يوم وأنا احدث صديقة لي على الهاتف يرفع سماعة الهاتف الآخر ليعرف كل ما يدور في المكالمة وعندما واجهته قال انه يفعل ذلك على سبيل المداعبة، ولكنها لم تكن كذلك حيث تكررت كثيراً، ليس هذا فحسب، بل انه يفتح كل الرسائل والخطابات التي تأتيني من أقربائي وأصدقائي وعندما أغادر المنزل وأعود اضبطه كثيراً وهو يفتش حقيبة يدي، وتصرفات كثيرة وغريبة تؤكد لي باستمرار بأنه يتجسس علي، برغم اننــي واثقة تماماً من انه لا يشك في سلوكي او أخلاقي ولكنني لا اعرف لماذا يفعل هذا وقد بدأت أضيق فعــــــــلاً بهذه التصرفات وأفكر جدياً باللجوء الى عائلتي لحل هذه المشكلة.

 

تطلقت بسبب تجسس زوجي عليّ

اما ندى موظفة تقول: لقد حصلت على لقب مطلقة بعد عامين فقط من الزواج والسبب جاسوسية زوجي الذي حول حياتي الى جحيم لا يطاق، تخيلوا زوجي كان يتصل بي في العمل أكثر من خمس مرات يومياً وكان يفاجئني أحياناً بزيارته لي في مقر عملي وعندما اخبره بأنني سأذهب الى أمي او إحدى صديقاتي او قريباتي يوافق على الفور وبمجرد ان أصل أتفاجأ به يتصل تليفونياً او انه قد يأتي خلفي!

مشاجرات كثيرة دبت بيننا بسبب تجسسه برغم تأكيده الدائم أنه لا يشك في أبداً وإنما فقط يخاف علي جداً، أما أنا فلم اعد قادرة على تحمل هذا الخوف المجنون لذلك طلبت الطلاق.

أشياء صغيرة وبسيطة جداً لكنها كانت تؤكد لي ان زوجي يتجسس علي هكذا بدأت الهام محاسبة 28 عاماً، فعلى سبيل المثال يوصي أهله خاصة والدته بمفاجأتي بزيارات بدون موعد وعندما شكوت لإحدى صديقاتي فوجئت انها هي أيضاً تعاني أشياء شبيهة لما أعانيه وكأنها حالة عامة أصبحت تسيطر على الكثير من الأزواج.

 

الحرية الزائدة تولد الشك

بخبرة السنوات الطويلة تقول فوزية 51 عاماً ربة منزل: زمان.. لم نكن نسمع عن تجسس الأزواج على زوجاتهم لكن مع الحرية الزائدة التي أعطيت للفتاة زادت نسبة الشك عند الرجال، ولكن في رأيي يجب ألا تقبل أي زوجة هذا من زوجها لانها ليست مجرمة خطيرة حتى تتم مراقبتها بهذا الشكل والحل ان تواجه كل زوجة تشعر بهذا من زوجها بكل الحسم وتمنعه من التجسس عليها لان مثل هذا التجسس لو شعر به الأهل والأصدقاء والجيران فسوف تكون صورة الزوجة في عيونهم سيئة للغاية، وإذا لم تفلح المواجهة فلابد من تدخل احد المقربين لوضع نهاية لذلك.

 

الزواج ليس حرباً

إذا كانت هذه آراء بعض الزوجات اللواتي يعانين تجسس أزواجهن عليهن فماذا يقول الرجال وما هو رأيهم في التصرفات التي يبدو منها ان هناك حالة شك تتفشى كالمرض؟

 

محمد (محام)

الشك ليس هو السبب الوحيد لما قد يبدو من تصرفات تفسرها بعض الزوجات على انها تجسس، فهناك أسباب أخرى مثل الخوف الشديد على الزوجة او حب الفضول ومعرفة كل شيء عنها او القلق من ان تخفي الزوجة شيئاً عن زوجها تراه هي صغيـراً ولكنه قد يكون من وجهة نظر الزوج خطيراً يجب معرفة تفاصيله للتدخل فيه وقت اللزوم، لذلك يجب ألا تكون الزوجة حساسة من مثل هذه التصرفات ويجب ألا تفسرها على انها تجسس لان الزواج ليس حرباً.

 

الثقة مطلوبة

باسل موظف يرى ان الزواج يجب ان يقوم على الثقة والا انهار تماماً كما يجب ان تكون الثقة متبادلة، فالزوج الشكاك مرفوض، وكذلك الزوجة الشكاكة فلماذا يصفون الرجل وحده بالشك؟ هناك زوجة بطبيعتها تشـك في كل شيء، وبالتالي أي تصرف عادي من زوجها قد تفسره بألف تفسـير مختلف ولذلك يجب الا يكون هناك مكان للشك في بيت الزوجية سواء عند الرجل ام المرأة.

 

مراقبة الزوج زوجته ليست جاسوسية

أما نادر سائق تكسي 28 عاماً فله رأي مختلف فيقول: قليل من الشك مطلوب خصوصاً انه لم يعد هناك ما يدعو الى الطمأنينة الكاملة لعصر نشهد فيه من القصص والعجائب ما يشيب له الطفل وإذا كنت كزوج أثق بزوجتي فانني لا أثق فيمن حولها وقد لا تفهم هي هذا لان الرجل يكون أكثر خبرة في أمور الحياة من المرأة ومراقبة الزوج أمور حياته الزوجية ليست جاسوسية، بل هي من اجل راحة البال فقط وعلى الزوجات الا يغضبن من ذلك.

 

التجسس على الزوجة مرض نفسي

أما فاروق أستاذ جامعي فيقول: ان تجسس الأزواج على زوجاتهم علاقة غير سوية عندما يصبح احد طرفي العلاقة الزوجية جاسوساً على الآخر والزوج الجاسوس تحديداً لا يمكن ان يعيش حياة سعيدة لانه يشعر دائماً بان زوجته لا تخبره سوى بأنصاف الحقائق وان عليه هو بوسائله الخاصة ان يكتشف الأنصاف الأخرى.

وفي معظم الأحوال فان الزوج الجاسوس شكاك وهذه مسؤولية الاختيار منذ البداية وكان على الزوجة منذ أيام الخطوبة ان تكتشف هذا العيب فيه لانها لا يجب بعد ذلك ان تلوم الا نفسها اذا عانت هذا المرض النفسي اللعين الذي يصيب البعض بدرجات متفاوتة، ولكن بالفعل قد يكون التجسس في أحيان أخرى وان كانت نادرة نتيجة لوجود أعراض نفسـية أخرى غير الشك مثل الخوف القاتل على من نحب او الحب المجنون او الغيرة الشديدة التي تجعل صاحبها يريد ان يعد أنفاس من يحبــه ويخاف عليه، ولكن في النهاية لا يمكن ان تستقيم حياة زوجية بهذا الشكل أبداً والمطلوب فتح باب الحوار الدائم بين الطرفين ومزيد من السلوكيات التي تدعم الثقة بينهما.



 


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2