تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات



كنت أستمع الى صوتها العذب كأجمل موسيقى إلهية تتسلل بهدوء الى الروح فتجد لها مكاناً ما بين القلب والقلب ولا فاصل بينهما، سيدة العراق، أمرأة الوهلة اللامنتهية، لثغة الطفولة البريئة، دفق اللمسة العذبة، خطوة الأمس والغد والذهول الجميل، لوعة الالتفاتة الغارقة في سطوة الملكوت، إنسانة العذاب الأبدي، امرأة العراق التي تحمل صفات، الأم، الأخت، الابنة، الحبيبة، الزوجة. والتي تعيش استبدال هذه الصفات منذ سنوات وسنوات لتصبح الارملة، الثكلى، اليتيمة، الحزينة، المنكسرة، الصابرة، الزاهدة، المنتظرة لانفراج باب السماء ليدخل دعاؤها المرهق فوق شفتيها منذ كدس السنوات الصعبة.




ن أية قصدية تكمن وراء برنامج تلفزيوني يتابع بضراعة وحنكة وتحفظات تساعد على الإقناع، مثل برنامج (حكاياتهم) هو في حد ذاته، تجميع لجمل تقال بسلاسة متماثلة، لها رنين، ولها يقظة في مخاطبة طيعة لأذهان أتعبها وأقلقها الفن الهابط الذي يخاطب الغرائز، بينما فن (حكاياتهم) هو خبز الحياة اليومية، عندما توطدت عواطف الإنسان العراقي في الأغنية




في العراق، هناك عدة أنواع من النساء، بينهن نساء لأنهن نساء وحسب.. بكل ما أوتي للكلمة من قصد، فهن الجميلات الرشيقات الرقيقات بقدر رقة أظفارهن الطويلة المطلية بالنقوش الزاهية، وأقصى متابعاتهن هو أخر صيحات رنات الموبايل الصاخبة وتطورات أحداث الحلقة الجديدة من المسلسل المدبلج!




قرأت يوماً ما تقريراً عن العنوسة ونسبتها التي تعدت 85% في العراق، وعزى هذا التقرير العنوسة لعدة أسباب منها الحروب التي مر بها البلد، والطلبات التعجيزية التي قد يطلبها الأهل وأسباب أخرى..




* ما هي مصادر الثقافة العراقية...؟


ـ 1ـ ثقافة الحضارات العراقية القديمة، وهي تكمن بلا وعي في شغاف قلب المثقف العراقي، وتتجلى في الفردية والمغامرة والعناد والذات المتفوقة، وهي أوضح دلالة عند المثقف الآشوري والكلداني (الثقافة الكنسية).




في واحدة من الحكايات المنسية التي تغافلت شهرزاد عن سردها تحسباً لمشاعر قد تصرخ رافضة وغير مصّدقة ومتوجّعة من هنا أو هناك، انبثقت الحكاية لتؤكد أنها لا يمكن أن يتغاضى عنها أحد أو يركنها الى أجل ما ووقت ما وزمن قد يأتي وقد يتأخر، تسللت الحكاية من بين شفاه الملكة دون ان تسيطر عليها وهي تؤكد أنّ التغافل حتى وإن كان تحسباً لمشاعر الغير لا يلغي أهمية التذكر والتأكيد وضرورة السرد اللامؤجل .




عاشت مونيك لانغ وكتبت رواياتها ورحلت وهي تقبع في ظل وهج زوجها ورفيق حياتها الروائي الاسباني الشهير خوان غويتسولو الذي أمضى معظم سنوات حياته الإبداعية مهاجراً إذ ترك اسبانياً هرباً من ديكتاتورية فرانكو وهو في الرابعة والعشرين قاصدا باريس التي التقى فيها بالفرنسية مونيك لانغ وكانت تعمل مستشارة للنشر في دار غاليمار، اللقاء الأول في سنة 1955 و كانت مونيك ترتبط بصداقة عميقة مع الكاتب جان جينيه.




سألني الشاعرُ الإنجليزيّ: هل تعاني المرأةُ العربية المبدعة؟ قلتُ: نعم. قال: من تحرّشات الرجال بها؟ قلتُ: تعاني أولا بوصفها إنسانا في عالم يفقدُ فيه الإنسانُ كلَّ يوم درجةً من آدميته، ثم هي تعاني شأنَ كلِّ كاتبٍ لاصطياد الكلمة والفكرة والصورة، ثم هي تعاني كامرأة في مجتمعات بطريركية شأنها شأنَ كلِّ النساء العربيات، ثم هي تعاني كونها امرأةً تفكر، إذ المرأةُ كائنٌ ناقصُ الأهلية، ومن ثم يتحسّس الرجلُ مسدسَه كلما أمسكتِ المرأةُ قلما لتكتب.




1- لا تقوم قيامة أمة من الأمم، إلا حين تخط طلائع هذه الأمة التصميم الأولي لثورة اجتماعية على النظم والبنى الموروثة المتداعية، ونقصد بطلائع الأمة كل مَن يزرع ضوءاً على المسافات الطويلة، وكل مَن يسعى الى حركة التطور، وتبديل سنن المجتمع الهاوية، وكل مَن ناضل لكتابة تاريخ جديد لهذه الأمة، وهذه الثورة التي نطمح لها هي ثورة شاملة، كلية الأهداف، والمرامي الأفقية بعيدة المدى، وفي كل مرفق من مرافق الحياة، حتى تنهي تاريخ الخرافة، التاريخ الملطخ بالدم الفاسد.



دأبت وسائلنا الاعلامية على تكريس صورة مقهورة للمرأة العراقية، فأغلب ما ينشر او يذاع نراه يندرج ضمن شكل تحريضي ينبىء بواقع مأساوي، ناهيك عن الرجعية الظاهرة
التي تشي بالفقر والجهل والمرض. هذا التصور المحبط قد يكون دليلا يلجأ اليه الاعلام لاثبات وجهة نظر معينة الا ان تكراره واجترار معانيه ادى الى رسوخ مظاهر القهر وغياب عناصر التجديد.


وضوع العنف ضد المرأة لا يشكل ظاهرة محلية فقط، بل هو ظاهرة موجودة عربياً، ودولياً، وأن أختلف عراقياً بفعل تداعيات وتداخلات كثيرة، جعلته يطفو فوق سطح الأحداث الإعلامية التي تلقى رواجا في مشهد عربي وعالمي وأيضا لأسباب كثيرة ومختلطة بمرجعياتها. وما أن نتصفح ونراجع ونستذكر الورش والمؤتمرات والندوات والملتقيات
المقامة في أروقة الدول المضاءة جيداً،


* كيف تعيش الحياة، وإن كان هذا السؤال تقليدياً؟ - حين أتحدى الحياة.. اكتشف انها تحمل أكثر من معنى: 1- المعنى الذي يمنحني دفء الوجود ، وقبل ان اكتشف وجودي، فأنا




الصفحات
<< < 1920
21 
22 > >>


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2