تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


نرمين عثمان


أثبتت المرأة في مختلف تخصصات المسؤوليات التي كانت فيها "القائد" سواء كهرم أعلى او تسلسل هرمي، أنها قادرة على إدارة الشؤون المنوطة بها على أفضل وجه وبعيد عن منهج الفساد الإداري والمالي وضمن
تكامل معرفي ورغبة حقيقية في الإفادة من أية فرصة تدريبية أو تأهيلية تتاح أمامها،


قيل سابقاً ان أردت ان تفهم طبيعة وثقافة مجتمع ما فاقرأ رواية لمواطن من أرضها " ولا أرى في تلك المقولة مغالاة ما بل هي  صادقة الى حد بعيد  وهو ما جعلني استعير فكرة  عنوان المقال التي تتمحور حول ذات الموضوع المهم، ألا وهو رصد ‏‏ التاريخ‏)‏ عبر بوابة‏ (الرواية‏)‏ حيث يمثل هذا الرصد الأكثر‏ (خصوصية‏)‏ و‏(‏جاذبية‏)‏ لقراءة أحداثه وتتبع مجرياته


. مع أوّل كتاب تلمسته يداي- غير كتب المدرسة –، وهو كتاب (ألف ليلة وليلة)،  داهمتني رائحة التبغ الخام، ممتزجة برائحة الكتب الصفراء- الورق الهشّ، والطباعة الحجريةـ، مزيج من روائح كانت تفور من نبع  سرّيّ في حجرة  معتمة  تسلّلت إليها ذات ظهيرة، الخوف من انكشاف  تسلّلي إلى حجرة الممنوعات يرعش يديّ، وهما تقلبان الكتب في بصيص نور يتسلل من كوة  عالية ،مفارقة جعلتني ـوأنا صبيةـ أتمزق  بين أشواق أرضية، ونزوع سماوي، دخلت ظلال الكلمات  وترحلّت في خفاء الحلم من دون أن أفقد ظلي.. أبي كان من الحالمين باليوتوبيا الاشتراكية - شأنه شأن كثيرين- ممن سحرتهم وعودها، هو وصحبه كانوا يتداولون كتبا، وصحفا،
تعذر عليّ- وأنا ابنة التاسعة- أن أعي مضامينها، وما  كنت أحفل بها، فأهجرها إلى أحلامي التي كنت أكتبها،  وأرسم  أحداثها، وأتمتع بخلق شخصيات لا وجود لها في عالم الكبار..


أكتب لكم من مقهى "جفرا"، أشهر المقاهي بمنطقة عمّان القديمة بالأردن. هذه سفرتي الأولى في العهد الجديد، بعدما استردّت مصرُ حريتها وامتلكتْ قرارَها. كعادتي كلما غادرتُ بلادي، أشبكُ في صدري بروش علم مصر. له الآن معنى مختلف. لم يعد مجرد رمز يميز بلدًا عن بلد، أو شارةً تشير ألوانُها إلى بقعة فوق الأرض، بل هو اليومَ أيقونةٌ هائلة تقول إن أبناء مصرَ قادرون على الحلم، ثم هم قادرون على تحقيق ما يحلمون به. في أسفاري السابقة، كان الناس، خاصةً من الغرب الأوروبيّ، يحدثونني عن حضارة مصر، ويحكون لي من قراءاتهم الواسعة المعمّقة في علم المصريات Egyptology،


اليوم الأول لي في العمل كمقدمة برامج، كان في قناة السومرية مع الزميل الفنان رياض شهيد في برنامج آدم وحواء وقتها كان يحمل البرنامج مشاعر مركبة ومتداخلة وما زالت تواجهني حتى هذه اللحظات، مزيج من القلق أحسه من خلال تزايد ضربات القلب للحظات ومن ثم اندمجت في التقديم لأنسى وجودي أمام الكاميرا ويتحول



*لو جاء إليك وقال أنا ديمقراطي فهو تقبله ديمقراطيا ...؟


-أعمال الفرد هي هويته، ثم أنا الديمقراطي لا يقول لك إنه ديمقراطي، وفعل الفرد ينبئ عن انتمائه، ومن مجموع انتمائه، ومن مجموع تصرفاته في ميدان الحياة تشكل هويته الديمقراطية ...


*ما طبيعة الهوية الديمقراطية ..؟


-تمتاز الهوية الديمقراطية لكل فرد بـ :


1- أن يفهم الحرية فهما وطنياً


2- أن يدرك قوة الآخر ويقدرها.



 


حازت المرأة العراقية عديداً من المكاسب السياسية؛ نتيجة مشاركتها الفعلية في  عملية صنع القرار السياسي، ونسبتها في البرلمان، ومجالس المحافظات، وسعت ـ وتسعى ـ إلى زيادة تلك المشاركة باعتمادها على ما حققته من منجزات عملية  ظهرت على واقع المجتمع العراقي الذي يعمل حثيثا  لتوازن بناه التحتية  ومؤسساته المتعددة .


عالية طالب
لا نريد أن نردد ما سبق  وأعلن مرارا بأن هناك مؤسسات دولة وليس "حكومة" هي مستقلة تماماً عن "رغبة" المحاصصة والحزبية والطائفية والأثنية والقومية.. الخ من مصطلحات لا حصر لها في عراق يحتمل مشهده العام الكثير من التوصيفات،


كل من توفي زوجها تصبح أرملة، هذا ما اعتادت  قوله جميع  المجتمعات، لكن الآن أصبح هناك أرامل من نوع أخر، أرامل يطلقن على أنفسهن أرامل التكنولوجيا الحديثة  أو أرامل غرف الدردشة، وهذه الصفة تحملها المرأة عندما  يتوفى الزوج نفسيا ومعنويا في حياة الزوجة،


فاطمة ناعوت
تراكماتٌ كثيفة دامت عقودًا طوالاً، كانت وقودَ هذه الثورة الشريفة التي لم يكن ينقصها سوى شرارة الاشتعال، لكي نتفجر بركانَ غضب هادر في وجه نظام بوليسيّ استبداديّ، ليس في مصر فقط، ولكنه الآن يهدد كلَّ عروش القمع العربية التي تنتظر دورها الوشيك في طابور التطهير الذي تنظّمه الشعوب لتنظيف أراضيها الطاهرة التي دنّسها طغاةٌ أنانيون، وكانت شرارة الاشتعال تلك، هي مجموعة من الشباب الذكي الواعي من أبناء الطبقة البرجوازية الوسطى والعليا، تلك التي طالما ظنناها قد ذابت وانسحقت بين الطبقتين: طبقة الأغنياء العليا، وطبقة الفقراء المعدمين، لم تذُب تلك الطبقةُ كما ظننا، لكنها كانت صامتة.
والصمتُ لونٌ من الغياب كما قال الفلاسفةُ.


حميد المطبعي * هل تقصد أن تاريخ العراق سُجل خطأً..؟ - لنا بتاريخنا عبرة، إذ نحن نقرأ تاريخين: 1- تاريخ كتبه غرباء أجانب وهو الجزء الأكبر من هذا التاريخ، وتعاون على كتابته مستشرقون ومستعربون ومكلفون من قبل دوائر استشراقية، ومن قبل غزاة الآثار وغزاة الأرض، وتقرأ فيه أن المؤرخ حاول قلب الحقائق التاريخية وتشويه النصوص المثبتة أثراً بعد أثر، وخلاصة هذا التضليل أن العراق أكثره بُني بأيدي الغزاة وأن حضارته مستوردة إما هي كشية أو حورية أو مقدونية (الخ).. وقد تأثر بجزء من هذا التاريخ المضلل مؤرخون عراقيون وساروا على نهج الأجانب في التسجيل والتصديق والتوثيق..



حين نفرش قضايا المرأة على مساحة الوطن فإننا نكون في مواجهة هموم عدة منها، ما يتعلق بالسياسة والحقوق ومنها ما يتعلق بالتركيبة الاجتماعية والظروف المتباينة التي تعيشها المرأة جغرافياً وعرفياً.





الصفحات
<< < 1718
19 
2021 > >>


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2