تصفح PDF

محرك البحث





بحث متقدم

الاعداد السابقة

اعلانات


جوهر اهتمامه السياسية وان غلفها حيناً بالقصة والرواية وحيناً آخر بالمسامير، سبعيني غزير النتاج،بدأ رحلته السياسية والأدبية مبكرا،لاكه فاه الدكتاتورية في العراق لكنه عجز عن ابتلاعه، فقرر الخروج بأكبر الخسائر سالما من العراق.لم ينكفئ ككثيرين وجدوا في صحراء أوروبا الخضراء لذة الهدوء والاستراحة ،بل استمر في دق مساميره في طواحين الفساد التي بنت نفسها من خشب الدكتاتور السابق.له أسلوب خاص في كتابة مساميره التي تمزج السياسة والنكتة، الواقعية والفنتازيا، أدواتها فضاء مفتوح تلوح دلالته في مخيلة الكاتب، في مجمل عمله الذي تنوع بين السياسة والأدب يشكل التراث الشعبي رافداً مهماً لاعماله، والحكاية،
أسلوباً أدبياً في عرض نتاجه المتنوع، فخماسية الظلام اقرب الى الحكاية منها الى القصة القصيرة.بعض النقاد اعتبر رسائل حب خليجية عملاً فنياً متميزاً تفرد به المطير،حتى كتبه الاقتصادية والسياسية وخصوصا كتابه عن غزو الكويت" الكارثة" تجد النفس القصصي يطغي على كثير من صفحاته.


حاورها/ فهد الصكر
بين الوطن ومحطات الغربة والمنفى، كان يمتد خيط من الذكريات يصاحب مدونات القصائد الأولى لارتعاشات القلب والتطواف في فضاء الأحلام المتخيلة لمشهد أجمل، وفي منتصف ظهيرة يصعب فيها القرار، قرار مغادرة الصور الأولى وأبجدية الدرس والانتماء لحواري بغداد، بتفاصيل يدق ناقوسها في مخيلة تعج بالوجع.. هنا والتقارير السرية تحسب أدنى السكنات والتحركات، قررت الشاعرة- وفاء الربيعي- مغادرة الوطن لتفادي


كعاصفة موسمية هبّت حول  السرير، أزاحت الغطاء عن وجهي، وبصوت غاضب يخلو من نعومة ألفتها: أي كسول أنت وأي بليد، الشباب يفترشون الساحات، يرفعون الشعارات، يطالبون بالتغيير، وأنت تغط في نوم عميق.


توقفتُ عن الهتاف وتابعت الصبية الوحيدة، ذات الملامح الأسيوية، وهي ترفع لافتة: "أوقفوا الحروب"، تكفكف دمعها، تتلفت كأنها تبحث عن مفقود في مسيرة احتجاجية  للجاليات العربية.


الحب مبتدأ الوجود
معنى الكينونة
إنبعاث  من العدم
إنعتاق من التيه
وتناغم مع السرمدية
***
لا حبّ صغير
كل حبٍ كبير


صدر مؤخرا عن دار الينابيع السورية كتاب (الفردوس المشؤوم) للناقد والروائي العراقي المغترب د. حسين سرمك حسن تناول فيه دراسات في المنجز السردي للروائي العراقي المغترب علي عبد العال الذي اسماه المؤلف بـ (حكاء المنافي)، ثم يقول عنه: اختصاصي أدب المنفى: هو الوصف النقدي والتاريخ الأدبي الدقيق الذي يحدد طبيعة المنجز الإبداعي لعبد العال، فقد وقف هذا المبدع جهده السردي الخلاق كاملا على معالجة موضوعة خطيرة في حياة الإنسان في كل مكان عموماً، والفرد العراقي خصوصاً، الا وهي موضوعة المنفى بوجهيه الاختياري كهجرة طوعية دافعها او همها البحث عن فرص عمل أفضل وحياة أكثر رخاء، او، وهذا هو الأهم، القسري الذي يهج
فيه الإنسان من وطنه بحثا عن الخلاص من جحيم البطش السياسي والعرقي ووحشية الأنظمة الشمولية التي تحول الأوطان، مكافئات الأرحام الامومية الهانئة الى زنزانات مظلمة مغلقة تمتهن فيها كرامة الإنسان وتحطم إرادته.


عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة، صدر كتاب « أيام الحرية في ميدان التحرير » للكاتب الصحفي " محمد الشماع". الكتاب يقع في 224 صفحة من القطع المتوسط، ويتضمن أربعة فصول بالإضافة إلى ثلاثة ملاحق.


عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة، صدر للشاعر الفلسطيني " د. إياد اقطيفان " ديوانه الشعري الأول، والذي حمل عنوان «عنِّي وَ عَنْ سَلْمى وَ عَنْ نَيْسانْ ».


من هو ألفريد سمعان
ألفريد سمعان من مواليد الموصل 1928 طاف في معظم إرجاء العراق مع والده الذي كان يتقن الانكليزية والألمانية وقسماً من اللغات الأخرى، وكان يعمل ضابط جوازات في سلك الشرطة، ولأنه يتحدث الانكليزية كان يرسل إلى المواقع الحدودية.


- علي ناصر الكناني
الكاظمية.. هذه المدينة العريقة ذات الأحياء الشعبية التي تعبق برائحة الذكريات، والماضي القديم.. والمفعمة بألق التراث الأصيل عبر أبنيتها القديمة الزاخرة بالطراز المعماري الفريد، وشناشيلها وشرفاتها المزدانة بالزخارف والمقرنصات الجميلة،


كمال لطيف سالم


هلام 

لن أتحدث أو أقرأ شيئاً، هكذا أنا أنام في غشاء هلامي ساكن. لا أسمع من خلاله غير غرغرة بعيدة، أعرف إن ثمة أشياء خارج هذه العتمة تعيش بعنف ووحشية، ولا وجود أفضل لها!
أدرك سلبية هذه الكائنات التي تنهش بعضها، أعي أي نار وأيّ جحيم يؤجج تلك الخراتيت الغبية!
أكتفي في محيطي الضيق، إنني أستطيع أن أعيش على أنبوب هواء صغير!
باختصار إني ألغيث أكثر حواسّي وجوارحي، وها إني أسترجع بعض أحلامي التي لم تتحقق سابقاً.


د. عبد المعطي الخفاف
عرض/ كمال لطيف سالم
كتاب صدر ضمن سلسلة الموسوعة الثقافية يتحدث عن فن الأوبرا على اعتباره فناً غربياً تتداخل فيه إداءات الموسيقى والتمثيل والغناء، في تناغم ودرامية قلما نجدها في أعمال فنية أخرى، فلاشك في أن فن الأوبرا فن عصري متطور وعلى تعاقب مراحل زمنية من خلال فنون سابقة أخرى لعل أبرزها فن المسرح الذي يستخدم الموسيقى المصاحبة لفرق الإنشاد كما كان يحصل في المسرح الإغريقي مثلاً، وقد ارتبط هذا الفن في أبرز تجلياته بعصر النهضة ولاسيما بعد أن أصبح المهاد صالحاً وملائماً، وتحديداً بعد نشوء المدن الكبيرة وتحرر الإنسان وتفجر طاقاته الإبداعية العظيمة.




الصفحات
<< < 1415
16 
1718 > >>


 
 

بإستخدام البوابة العربية 2.2